الرئيسية / أخر الاخبار / بسرية تامة وبمساعدة من تركيا جبهة النصرة تنتشر في ريفي إعزاز والباب

بسرية تامة وبمساعدة من تركيا جبهة النصرة تنتشر في ريفي إعزاز والباب

مركز الاخبار

كشفت مصادر خاصة لشبكة “هردم نيوز” أن لتنظيم هيئة تحرير الشام خطة تهدف إلى السيطرة والانتشار على كامل الخطوط الامامية لمدينة منبج التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية.

وأكدت المصادر أن عصابات تنظيم جبهة النصرة تنتشر وتسيطر حاليا على قرى عدة في ريفي مدينتي إعزاز والباب بريف محافظة حلب وهي: تل بطال _ نعمان _ الحدث _ سو سنباط وبريعي أو بريعصي في ريف مدينة الباب كما تسيطر جبهة النصرة على قرية صوران إعزاز وقرى أخرى بريف مدينة إعزاز.

وتتمركز حاليا عصابات ومرتزقة تنظيم جبهة النصرة في بلدة قباسين وقرية نعمان وشدود وقرية الحلمية في ريف مدينة الباب وجلبوا معهم عتادهم واسلحتهم المتوسطة والخفيفة بالإضافة إلى اسلحة قناصة كما أكدت المصادر وأن أهالي تلك القرى غير راضين عن استقرار وتمركز جبهة النصرة في قراهم تلك.

وأضافت المصادر لشبكتنا أن جبهة النصرة تنقل أسلحتها إلى نقاط تمركزها بسيارات تابعة للجيش التركي والاستخبارات التركية وأنه بتاريخ 16 /10 / 2023 دخلت سيارات تحمل لوحات تركية مغلقة وفي الخفاء إلى نقطة تابعة لجبهة النصرة في قرية تل بطال محملة بأسلحة وذخائر.

هذا وكما أكدت المصادر أن تحركات جبهة النصرة تتسم بالسرية التامة ولا تناقش أنشطتها السرية أمام اعضائها كما أنها تتجنب الاختلاط مع المدنيين والحوار معهم وتمنعهم من الاقتراب من أماكن تمركزهم وتخفي الاسلحة والذخائر في حفر وملاجئ تحت الأرض.

كل هذا يحدث بتنسيق مع الاحتلال التركي ووفق الخطة المرسومة بين تركيا وهيئة تحرير الشام للسيطرة على خطوط الجبهة والمعابر، بحجة فض النزاع بين عصابات المدعو أبو وليد العز المدعومة من قبل مرتزقة ما تسمى فرقة السلطان مراد وعصابات أحرار الشام التابعة لما تسمى تجمع الشهباء المسيطرة على معظم منطقة الباب وأخترين والمدعومة من قبل هيئة تحرير الشام المصنفة كتنظيم إرهابي دولي.

شاهد أيضاً

العفو الدولية تندد.. كردستان العراق فشلت بحماية النساء ضحايا العنف المنزلي

أعربت منظمة العفو الدولية “أمنستي” الأربعاء عن أسفها لأنّ الناجيات من العنف المنزلي في كردستان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.